أكتوبر 12, 2020 Off By lsps2025

 

www.iraqnp.co.uk

الحزمة الوطنية العراقية

pin.one1@hotmail.com

رقـم البيـان ـ ( 229 )

التاريخ ـ 11 / تشرين الأول / 2020

إن الإنتقادات الوطنية البناءة الموجه للكاظمي من قبل ثورة الشعب التشرينية، لأنها تعتقد بأن الكاظمي يتمهل في تحقيق مطالبها الوطنية، التي يجب أن يقوم بتحقيقها بجرأته وشجاعته المعهودة من دون تباطؤ، لتقف ثورة الشعب معه بكل حزم وعزم وقوة مع العلم بأن تأخره في كشفه للجهات العليا من الفاسدين والدمويين مدروس بدقة حقناً للدماء التي تريد مليشيات خامنئي سفكها في عموم البلاد.

 

يا أبناء شعبنا الحر الكريم المبتلى بجرائم فساد الاحزاب الطائفية والمنظمات التكفيرية المجرمة

  • لم يبدأ سفاح شعوب المنطقة العربية الدموي خامنئي حتى الآن موقفاً معادياً من الكاظمي، بل قام بإعداد إستراتيجية شيطانية جديدة بدلاً عن الإستراتيجية التي كان يتبعها السفاح قاسم سليماني. إستراتيجية تعتمد على أساليب ووسائل مرنة خوفاً من تصاعد غضب شيعة العراق ضد نفوذه الهدام بفعل ثورة الشعب التشرينية، وليتمكن من الإستمرار في إستنزاف موارد العراق بوسائله المنتشرة في مؤسسات الدولة. في الوقت الذي أخذ يواجه أزمات غير مسبوقة على جميع الأصعدة، بسبب العقوبات الأمريكية، وتفشي فيروس كورونا الذي فاقم الوضع المتردي أصلاً في إيران. ويواجه غضب الشعب الإيراني ضد دكتاتوريته الدينية بنطاق واسع. وأصبحت هيمنته على مفاصل الدولة على حافة الإنهيار.
  • لقد طالب خامنئي وكلائه بعدم مهاجمة السفارة الأمريكية بالظاهر وليس كما هو في باطنه، ليبقى العراق متنفساً له لكي لا يختنق بحبال أزماته المتصاعدة بإستمرار، ولكن بأساليبه الشيطانية الكامنة في باطنه يأمر وكلائه لتحريك المليشيات لمحاربة حكومة الكاظمي الوطنية وتصعيد هجماتها بالصواريخ على المنطقة الخضراء بهدف تخليتها من السفارات الأجنبية وخاصة الأمريكية، وإغتيال كبار المشؤولين في المشاريع العملاقة كما قامت بشنق مدير الشركة الكورية في ميناء الفاو الكبير. ظنناً منه بأن الكاظمي سيتخلى عن مسؤلياته الوطنية، ليلعب بالعراق كما يشاء، وهذا هو المحال. فالكاظمي عندما بدأ بتحجيم نفوذ وكلائه من الأحزاب الطائفية الهدامة بدأ ليستمر حتى القضاء على نفوذه بالكامل، إبتداءاً بنزع أسلحة مليشياته الدموية.
  • لقد شاهد خامنئي بنفسه الخارطة التي رسمها دولة الرئيس مصطفى الكاظمي بثوابتها الوطنية وما يتعلق بالعلاقات بين العراق وإيران، عندما أكد وبشدة لخامنئي وجهاً لوجه على ضرورة الإلتزام بعدم تدخل أي بلد في شأن البلد الآخر، وإن الشعب العراقي يحب ويرغب بتظافر العلاقات والتعاون الثنائي وفق خصوصية كل بلد على أساس عدم التدخل بالشؤون الداخلية “. ففي الوقت الذي تشهد المنطقة توتراً متفاقماً حيث أن المملكة العربية السعودية وحليفتها أمريكا تتصدى بشدة لمحاولات إيران في تعزيز أطماعها التوسعية للسيطرة على دول المنطقة العربية. فعلى حكومة الكاظمي الوطنية أن تتخذ العديد من المهمات الأساسية ومنها :
  • حل المليشيات بكافة مسمياتها وعلى رأسها الحشد الشعبي بالذات ومنع دمجهم بالجيش والإجهزة الأمنية لولائهم لإيران خامنئي.
  • منعتدخلات إيران في شؤون العراق،  وأن تخرج إيران من العراق صفر اليدين كما يجب.
  • الحفاظ على تواجد القوات الأمريكية في العراق للضرورات الوطنية، وإلتزام العراق وأمريكا بالتعاون الأمني من أجل تعزيز قدرات القوات العراقية في محاربة التهديدات الداخلية والخارجية، وخدمة مصالحهما الإستراتيجية المشتركة.
  • يلتزم العراق بضمان حماية قوات التحالف الدولي والسفارات الأجنبية وهيئاتها الدبلوماسية، وحماية العاملين في الشركات الأجنبية ومقراتها.
  • تمتين وتوسيع علاقات الشراكة مع الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك بالإسراع في تحقيق الإصلاحات السياسية ولاقتصادية والعسكرية والأمنية والعلمية والثقافية والإنسانية، والإهتمام بأهمية دور برامج الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في العراق، وتعزيز ما ستقدمها أمريكا لمشاريع التنمية بصورها المتطورة في العراق.
  • إن العراق بحاجة إلى دعم أمريكا الكامل والمجتمع الدولي لإجراء إنتخابات برلمانية سليمة في العام القادم.

الحزمة الوطنية العراقية

************