ديسمبر 15, 2020 Off By lsps2025

 

www.iraqnp.co.uk

الحزمة الوطنية العراقية

pin.one1@hotmail.com

رقـم البيـان ـ ( 248 )

التاريخ ـ 11 / كانون الأول / 2020

تبقى كل الرهانات التي تتعلق بحماية أمن وسلامة شعوب دول المنطقة عاطلة ما لم توجه أمريكا والدول المتحالفة معها ضربات شديد لهدم مواقع النظام داخل ايران وضد عملائه في العراق ودول المنطقة مع العلم بأن العراق ستحل به كارثة رهيبة، ما لم يقف الشعب بكل قدراته مع ثورته التشرينية الخضراء لدفع الكاظمي وحكومته الوطنية لإسقاط الرموز الدموية ومحاسبة الرؤوس العفنة ومصادرة أموالهم وممتلكاتهم التي هي بالأصل أموال الشعب وإنهاء هيمنة نظام خامنئي على سيادة العراق.

 

يا أبناء شعبنا الحر الكريم المبتلى بجرائم فساد الاحزاب الطائفية والمنظمات التكفيرية المجرمة

  • إتسمت الثورة التشرينية الخضراء بسلميتها، ولكن المليشيات المتعطشة بسفك دماء الشهداء قد تسبب إنفجار بركان ثورة  الشعب بقوة غير معهودة لردع الطغاة وحماية البلاد من أشراهم.
  • أن ثورة الشعب الخضراء، والنخب والكوادر الوطنية التي تقف معها ليست من واجباتها فقط التصدي للفساد المالي وسوء إستخدام السلطة ومخاطر الإسلام السياسي، بل ترى بوجوب حرمان هؤلاء الخونة من العمل السياسي لتفرض ثورة الشعب شرعيتها بوسائلها الديمقراطية.  وتفرض على حكومة الكاظمي أن لا تضم في صفوفها عملاء إيران، لأن هؤلاء العملاء يعتقدون بأن وزنهم وقيمتهم أغلى من الشعب ومن شهدائه.
  • بعد تصاعد حميَّة ثورة الشعب تغلغل في صفوفها البعض من رؤوس البلطجة العفنة، لتحاوال أن تسلب إرادة ثوار الشعب لتحول جسد الثورة الطاهر الى جسد طائفي  فاسد كما يريده مقتدى صدر المنافقين. والثوار يصدون هجوم هذه  الرؤوس العفنة بالأعلام العراقية والصدور العارية .
  • إن إغتيال محسن فخري زادة قد فتح باباً إضافياً جديداً على متطلبات أمريكا الإستراتيجية المهمة منها حماية أمن إسرائيل والدول المتحالفة مع امريكا في الشرق الاوسط.
  • لقد رفعت إسرائيل حالة التأهب القصوى تحسباً لقيام أذرع إيران بهحمات إنتقامية ضد اسرائيل باستخدامها ترسانة الصواريخ البالستية في العراق وسوريا ولبنان واليمن وقد يسبب هذا الفعل المتهور حرب شاملة في المنطقة. وهناك إعداد يجري على قدم وساق لقيام اسرائيل بعمليات شديدة التدمير في داخل إيران مع إغتيال شخصيات إيرانية و قادة من أذرعها الإرهابية في دول المنطقة.
  • والحزمة الوطنية العراقية تحذر المليشيات الدموية الشرسة ومحاولاتها القضاء على ثورة الشعب بقتل وإغتيال وخطف ثوارها بأوامر إيران الملالي لتضمن فوز مرشحيها في الانتخابات المقبلة بوسائل شيطانية خبيثة بإسم الثورة وكأن الثورة منها واليها. ومن هنا فلابد للثورة أن تعزز ترتيب قواها لتحقيق أهدافها وفق رؤيتها وتطلعات الشعب لإنتزاع حقوقه المسلوبة بصورة كاملة غير منقوصة. لأن الثائر يفضل الشهادة بكرامة عن رؤية عراقه مكبل بقيود عبودية ملالي إيران وهيمنة مليشياتها.

الحزمة الوطنية العراقية

************