مارس 29, 2021 Off By lsps2025

 

www.iraqnp.co.uk

الحزمة الوطنية العراقية

pin.one1@hotmail.com

رقـم البيـان ـ (282 )

التاريخ ـ 29 / آذار / 2021

إن ملف المهجرين هو الملف الذي يهز ضمير المدافعين عن إنسانية الإنسان لهول الجرائم التي ترتكبها الأحزاب والمليشيات التابعة والمدعومة من قبل إيران بصورة متواصلة وبخاصة حكومة كبير الدجالين ابراهيم الجعفري ووزير داخليته الدموي باقر صولاغ وكبير السفاحين الطائفي نوري المالكي والطائفي بوجدانه حيدر العبادي وأكبر أعداء العراق وشعبه عادل عبد المهدي ومقتدى الصدر، صدر أخطر الدمويين وهم المعادين عظمة الرسالات السماوية الإنسانية والإتفاقيات والمواثيق التي تعمل على حماية حقوق الإنسان بصورة عامة ومن دون أي تميز.

يا أبناء شعبنا الحر الكريم المبتلى بجرائم فساد الاحزاب الطائفية والمنظمات التكفيرية المجرمة

  • إن العوائل العراقية الوطنية بإصالتها وهي تعيش في ظروف قاسية أجبرتها بالتهديد الميليشيات الإرهابية، أن يتركوا مساكنهم لينهبوا ما فيها من أموال وتهجيرهم قسراً، كهول ونساء ورجال وشباب وأطفال، ليعيشوا في الخيام في أوضاع مأساوية قاهرة تصل لحد الموت.
  • إن الحزمة الوطنية العراقية تُحَمِّل حكومات المحاصصة الطائفية المتعاقبة بعد الإحتلال مسؤوليتها عن مأسي الملايين من المهجرين، لأن أحزابها الهدامة وإرهاب مليشياتها الدموية هي التي شتت أفراد كل عائلة بين لاجئ ومهاجر ونازح ومفقود وقتيل، وهي التي تمثل أصل كل جريمة إرتكبت بحق الشعب طالما كان أركان هده الحكومات هم الداعمون والمساندون لميليشيات الغدر الطائفية، القابعين في قم وطهران والمنطقة الخضراء، راضين بالذل والهوان و الخنوع لملالي إيران.
  • لذلك إن من الواجب الوطني والإنساني يفرض على حكومة الكاظمي الوطنية أن تتحمل مسؤولياتها لرفع هذا الظلم الفاحش عن المهجرين، وأن تضع الحلول الحاسمة للقضاء على كافة التعقيدات المتشابكة المحيطة بهم وأن يحصلوا على ما يعوض خسائرهم وأن يحصلوا على حقوقهم السياسية بعدما صبروا كثيراً على ظلم الحكومات الدكتاتورية والطائفية والشوفينية المستبدة، وتوفير الفرص الآمنة  ليشاركوا في الانتخابات البرلمانية القادمة.
  • إن الحزمة الوطنية العراقية تدعو الأشقاء العرب في مجلس التعاون الخليجي لتضاعف من مواقفها الحميدة وعطائها الإنساني في دعم ومساندة وإعانة المهجرين ومساعدتهم على ترميم مساكنهم التي خربتها مليشيات ايران المجرمة، بعد إعادتهم الى مناطقهم آمنين وتقديم الدعم المطلوب بدوافع قومية لحكومة الكاظمي الوطنية ليقف بوجه أذرع ايران وحماية أمن العراق وأمن دول المنطقة العربية والقضاء على الخارجين عن القانون و على دولة عصابات الباطل داخل دولة سيادة الحق والقانون. 
  • فليعلم فقيه ولاية الباطل والنفاق خامنئي بأن ثورة الشعب التشرينية الخضراء ستحاسب قادة عصاباته علي ما ارتكبوه من جرائم بحق الأمنين من شعبنا المقهور. وليعلم البرلماني الذليل الغارق في الفساد ونهب اموال الشعب ، إن ثورة الشعب الخالدة ستحاسبهم على هذه الجرائم . وإن غداً لناظره لقريب.

الحزمة الوطنية العراقية

************