ديسمبر 24, 2019 Off By lsps2025

 

www.iraqnp.co.uk

الحزمة الوطنية العراقية

pin.one1@hotmail.com

 

رقـم البيـان ـ ( 164 )

التاريخ ـ 24 / كانون الأول / 2019

 

إن تضحيات الشعب المنتفض اليوم، تُلْزِم كافة الأطراف الوطنية الأصيلة أن تقوم بتشكيل “جبهة وطنية متحدة” لوضع النهاية لمرحلة الفوضى والانتقال الى المرحلة الخلاقة لبناء العراق على ركائز ديمقراطية حضارية معاصرة.

يا أبناء شعبنا المصاب بجرائم وفساد الأحزاب الطائفية والمنظمات التكفيرية المجرمة

  1. إن تَحَوُّل الإنتفاضة إلى عصيان غضب شعبي قد شَكَّل بداية مرحلة خلاقة للكيان العراقي من جديد، وذلك بإصرار الشعب الثائر على رفضه وصول أي عنصر من العناصر التابعة للأطراف الفاسدة والضالعة في عمليات النهب والهدم والتخريب التي حكمت العراق منذ الإحتلال عام  2003  من قبل أمريكا. لأن محاور العصيان هي التي ستقضي على كافة المكونات العميلة لخامنئي التي تحارب الله والإنسانية والوطن، من حيث لا يمكنها إجبار العصيان على التراجع، ومنعها من تحقيق انتصاراته. بل هذا العصيان قد حطم فعلاً نفسية خامنئي الخبيثة والمعقدة، وشكل مأزقاً مخيفاً متصاعداً لولايته الهدامة، ومزعزعاً الوضع النفسي والسياسي والإجتماعي داخل المجتمع الإيراني. فكلما يهتز موقع ولاية خامنئي يشعر الشعب الايراني بأنه قد اقترب أكثر لتحطيم أغلال دكتاتورية الشر والإرهاب في ايران. بحيث دفعت خامنئي ليرفع معنويات عملائه ليركزوا أكثر على تنفيذ المخطط الدموي الذي وضعه للقضاء على محاور العصيان في العراق ولبنان.
  2. ولكي تحقق عملية العصيان أهداف الشعب الثائر لابد لها أن لا تسمح لمحاولات مقتدى صدر الخيانة والخباثة إستلاب عظمة نضال وتضحيات المنتفضين. وليستمر العصيان خاضعاً لإرادة ثوارها، وتوجهاتهم الوطنية والقومية السليمة، وتمسكهم بأهداف الشعب الإستراتيجية في البناء والتقدم، بطرح جو جديد وميزان جديد لم يطرحه احد من قبل بأسلوب حضاري، وبما ان السخط الشعبي في العراق ولبنان. موجهاً ضد ايران خامنئي وحلفائها، أخذ يبذل الجزار خامنئي كل ما لديه من جهود لرفع عمليات عملائه لأعلى درجات القمع من إغتيالات وإعتقالات، وتفجيرات وإختطافات، لإنهاك وإستنزاف محاور العصيان، خوفاً من إندلاع ثورة شعبية ضد مكوناته الدموية في العراق ولبنان.
  3. ومن الحسابات الرشيدة للشعب المنتفض، إنه على يقين بأن رأس الحربة في مخططات خامنئي ومشروعاته الإستعمارية التوسعية في المنطقة العربية. هو إهتمام خامنئي بإرتكاب جرائم دموية لإرهاب شعوب دول المنطقة بهدف اضعافها، من أجل أن يشد قبضته على رقاب شعوبها بوسائل واساليب واصرار قاسم سليماني على ابادة المعارضين لولاية خامنئي اين ما هم قائمون بواسطة مليشياته الدموية. لتحقيق مخططات أعداء الرسالات السماوية التي بدأت تتصاعد لتمزيق وحدة اراضي العراق التي بدأت تتكشف أبعادها على أرض الواقع، وهي مخططات إستعمارية رسمتها إيران خامنئي بالشراكة مع تركيا اردوغان، لتقسيم جسم العراق وإستلاب أجزاء كبيرة منه. بالتعاون مع بعض رؤساء العشائر العميلة لايران مع اكراد الاتحاد الطالباني خدام المارقين في قم وطهران.
  4. نعم، لدى ايران الكثير من الصواريخ لضرب أهداف عراقية، ومصالح وقوات امريكا والدول المتحالفة معها بواسطة المليشيات التي يقودها قاسم سليماني في العراق وسوريا ولبنان واليمن. لكن تبقى قدرات ايران لا تساوي شيئاً يستحق الإهتمام أمام القوات الاميركية في العراق، وإن باتت مصدر قلق لواشنطن ولاوروبا مع صمت موسكو أمام الجرائم التي ترتكبها مليشيات قاسم سليماني في العراق ولبنان، ولذلك، قامت امريكا بخطوة مهمة غير مسبوقة بإرسال قوات وتجهيزات عسكرية في المنطقة الخضراء لحماية السفارة الامريكية والعاملين فيها، وتعزيز قواعدها الجوية بطائرات هليوكيتر، ومنظومة دفاع جوية وهجومية لتقف بالمرصاد ضد من يهدد مصالحها في العراق، مما يعزز ذلك جهود الانتفاضة، ويجعلنا على يقين بأن ملالي خامنئي ستسحقهم أقدام الشعب الايراني والعراقي واللبناني قريباً جداً بإذن الله الواحد القهار.

الحزمة الوطنية العراقية

************