مايو 25, 2020 Off By lsps2025

www.iraqnp.co.uk

الحزمة الوطنية العراقية

pin.one1@hotmail.com

رقـم البيـان ـ ( 195 )

التاريخ ـ 24 / مايس / 2020

 

بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك تتقدم الحزمة الوطنية العراقية بتهانيها لشعبنا وبصورة خاصة لثوار ثورة الشعب مع دعواتنا لهم بالنصر المبين ان يتقبل الله تضحياتهم ان يمن عليهم بالصحة والعافية والسلامة وطول العمر. وترجو أن تكون كل أيام شعبنا سعادة وهناء ونعيم وإزدهار، مع تحياتها العطرة لعوائل شهداء شعبنا وهم خالدون مع الصديقين في جنات النعيم.

****************

في الوقت الذي يرزح فيه نظام خامنئي تحت تأثير غضب شعبي غير مسبوق، وسيواجه ثورة حقيقية تقتلعه وتقتلع نظامه من جذوره. سيرى العراق نور المرحلة الخلاقة كما هو مراد ثورة الشعب بالرغم من وجود البرلمان العفن الذي قام بأوامر إيران خامنئي بهدم الركائز الأساسية للعراق ونشر الفساد وتشويه تطلعات الشعب النبيلة.

يا أبناء شعبنا الحر الكريم المبتلى بجرائم وفساد الأحزاب الطائفية والمنظمات التكفيرية المجرمة

  • في هذه الأيام يدور الحديث كثيراً عن سقوط نظام الملالي الوشيك، وهي أمنية سيحققها الشعب الايراني مع تنظيماته المعارضة كما هو ظاهر للعيان من جهاد “المجلس الوطني للمعارضة الايرانية” بقيادة المجاهد مسعود رجوي، والمجاهدة مريم رجوي. وهما يتحديان ما يتبجح به سفاح الشعب الإيراني وجزار شعوب دول المنطقة العربية، بقدراته العسكرية وهيمنته السياسية والعسكرية والامنية في العراق وسوريا واليمن ولبنان.
  • إن ما يؤكد الإنهيار القريب جداً لنظام الملالي هو عدم إهتمام الملالي بمصالح الشعب، مع علمهم بأن ما يقارب من 80 % من الشعب الإيراني يعانون الفقر والجوع والفساد المستشري في أجهزة السلطة وأركان نظامه، الذين نهبوا مع حرسه الثوري المليارات من الدولارات ولازالوا ينهبون. مع تعرض الملايين من الشعب الإيراني للقمع والاضطهاد بدوافع طائفية وعنصرية ظالمة، وتدهور سعر التومان بصورة مخيفة مع غلاء الاسعار والنظام غير مبالٍ بذلك وهذا هو ديدن نظام آيديولوجية ولاية الفقيه الفاسقة التي تبتعد كل البعد عن الإنسانية  والعمل على رخاء الشعب وراحته، بالإضافة إلى إستمرار إرتفاع عمليات الخطف والإغتيال والقمع والارهاب الذي يحدث من قبل الحرس الثوري. وتمسكه بعناده وعجرفته على جميع الجبهات، ليستمر بنشر فسادة والحفاظ على بقاء الملالي في سدة الحكم.
  • وخلال العقود الأربعة من حكم الملالي الدعوة لتصدير الثورة الخمينية والنوازع التوسعية بوسائل ارهابية قائمة في سياسة المعتوهين لولاية الفقيه، لتجعل دول المنطقة العربية تحت هيمنتها وتتصرف كأنها دول تمتلكها. من خلال تدخلاتها السافرة في الشؤون الداخلية وإثارة الفتن لتركيع شعبها. وقد اتضح ذلك بشدة عندما تظاهر الملايين من الشباب في اغلب محافظات ايران علناً بإسقاط النظام، والموت لخامنئي، بشعار لا غزة ولا لبنان حياتنا لإيران. مما يدل بوضوح بأن الشعب الإيراني شعب مسالم يريد الخير لشعوب دول المنطقة والعالم، ويرفض رفضاً تاماً صرف الملايين من امول الشعب بالدولار للميليشيات الارهابية في الدول العربية. واصبح الجيل من الشباب الواعي لا يؤمن بولاية الفقيه وطاعة ولي الأمر، وباتوا يرون أنه لن تتم أية إصلاحات في إيران إلا بسقوط نظام خامنئي.
  • وبالإضافة لما تم ذكره من مساوئ خامنئي تهربه من التزاماته وتعهداته في الاتفاق النووي الذي زاد من ضغوط الإدارة الأمريكية ومضاعفتها المستمرة وهذا ما يؤكد على سقوط نظام الملالي بشكل كبير. وودخول ايران في مرحلة جديدة تشهد نهاية لأطماع الملالي التوسعية والتغييرات التي ستحدث في منطقة الشرق الأوسط. بحيث تضمحل  افكار الإسلام السياسي من بين شعوب دول المنطقة. مع  نهاية ايديولوجية ولاية الفقيه إلى الأبد.
  • والحزمة الوطنية العراقية على يقين من ان حياة الاطراف الموالية عقائدياً وسياسياً وإنتهازياً لولاية الفقيه، ومليشياتها الموالية لإيران في العراق وسوريا واليمن وفي بلدان عربية أخرى. مع انهيار نظام ولاية الفقيه، ستصبح عدما في عدم، وقد بدأ العسر بها بعد انقطاع الدعم المادي والسياسي الإيراني عنها وهي بلا أدنى شك ضربة قاضية لها. وهناك الكثير منها اخذت تفكر في هذا الأمر ويشق طريقا لها بعيداً عن نظام اصبح عبئاً ثقيلاً على شعوب دول المنطقة والعالم بل وحتى على نفسه، واتخذت أهدافها بطريقة أكثر عقلانية اتجاه من يحيط بها للنجاة قبل فوات الأوان
  • وفيما يتعلق الأمر بالعراق فبعد تغيير النظام في ايران ستنتهي تدخلات ايران الوقحة في العراق الذي سينهض بثورة الشعب ونظامه الجديد ليصبح دولة علمانية بامتياز في منطقة الشرق الاوسط، وفصل الدين عن الدولة بصورة كاملة غير منقوصة. وستظهر الطبقة الواعية من بين هذه الفصائل الدموية لترفع اياديها من أفكار وتعاليم الشياطين الطائفية العفنه جملة وتفصيلاً، لأنها أصبحت على يقين بأنها كانت تعمل في أحضان فصائل ارهابية، لتتجه أغلبها بالتدريج نحو الأفكار العلمانية، لتحرير عقولها من قيود الجهل والتخلف الى الأبد وينضمون لإرادة ثورة الشعب الإلهية.

الحزمة الوطنية العراقية

************