يونيو 9, 2021 Off By lsps2025

 

www.iraqnp.co.uk

الحزمة الوطنية العراقية

pin.one1@hotmail.com

رقـم البيـان ـ (306 )

التاريخ ـ 08 / حزيران / 2021

ثورة الشعب التشرينية الخضراء إنطلقت لتضيء بنورها صراطها المستقيم المليء بالحرية وروح العدل والمساواة التي تُبَدِّد ظلمات الياس وليالي الظلم وتَقْهَر الذل والهوان وشعوب دول المنطقة تنتظر من مجلس الأمن القومي الأمريكي تنفيذ ما قرره مع حلفائه للتصدي لنفوذ ايران الخبيث وتهديدات خامنئي اللعين ومليشياته الإرهابية لحماية أمن دول الشرق الأوسط ومصالح أمريكا الإستراتيجية.

يا أبناء العراق الحر الكريم المبتلى بفساد وإرهاب الأحزاب والمنظمات الطائفية والعنصرية والتكفيرية

  • إنَّ إيران المارقة أخذت تصعد بمخططاتها لضرب القوات الأمريكية ومصالحها في العراق ودول المنطقة. و لدى أمريكا الكثير من المؤشرات التي تثبت جاهزية مليشيات إيران للقيام بهجماتها الإرهابية ضدها وذلك بحكم إرتباط مصيرها بمصير الحرس الثوري الإيراني. وإن أمريكا على يقين من أن الكاظمي وحكومته الوطنية عاجزة في الوقت الحالي من حماية البعثات الدبلوماسية وحماية قواعد إسناد التحالف الدولي بمفرده مع حكومته، ولذلك عززت أمريكا من وجودها العسكري بمنظومات دفاعية مضادة للصواريخ في المنطقة، وتحسباً لكل طارئ و ربما لحرب قادمة مع إيران، قامت بتخفيض جزء كبير من موظفي سفارتها في العام الماضي لتضمن سلامتهم من وقع التهديدات التي تنال سفارتها بإستمرار.
  • فالمشكلة الكبرى في العراق هي صعوبة تصدي الكاظمي وحكومته الوطنية للعصابات الدموية التابعة لخامنئي، والعجز من اتخاذ موقف أقوى ضد تلك العصابات من دون مساندة ثورة الشعب التشرينية والشعب، كل الشعب بوحدة قواعده وبإرادته الصارمة لتعاقَب الحكومة الوطنية من ينتهك إرادة الشعب الوطنية والقومية أو يقوم بأي شيء خارج إطارها، وهو شعب قادر أن يقضي على كل من يريد إنَّ يجعل العراق ساحة لتسوية حسابات ايران خامنئي الخبيثة مع امريكا. كما هو مساعيها الهدامة في سوريا ولبنان واليمن.
  • فبالرغم من كل التنازلات التي قدّمها الرئيس بايدن لإيران خامنئي لإقناعها بالجلوس مع إدارته للتفاوض حول الملف النووي ، إلّا أنّ إيران الملالي مهتمة بتعزيز وسائلها وأساليبها وطرقها الشيطانية لتوسيع نفوذها التوسعي الإستعماري أكثر في العراق وسوريا ولبنان واليمن اعتماداً على حرسها الثوري ومليشياتها ووكلائها في المنطقة لتنفيذ أوامر شياطين قم وطهران لهدم البنى الحيوية لعموم دول المنطقة وهي سائرة باهتمام بالغ في تطوير شبكاتها الإرهابية حتى داخل أمريكا نفسها، وبرهان على ما نقول فقد قامت الحكومة الأمريكية في عام 2018 بإعتقال اثنين من العاملين في المخابرات الإيرانية، حيث كانا يقومان بملاحقة ممثلي المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية في أمريكا بهدف إغتيالهم كما تقوم شبكاتها الإرهابية في دول أوروبا والعديد من دول العالم الأخرى تحت أنظار وصمت مجلس الأمن الدولي الذي يعد من أهم أجهزة الأمم المتحدة المسؤولة عن حفظ السلام وأمن الشعوب طبقا لميثاق الأمم المتحدة.

الحزمة الوطنية العراقية

************