فبراير 12, 2022 Off By lsps2025

 

www.iraqnp.co.uk

الحزمة الوطنية العراقية

pin.one1@hotmail.com

رقـم البيـان ـ ( 355 )

التاريخ ـ 12 / شباط / 2022

إن الامارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية تمثلان بحكامها الرجولة العربية والشجاعة والبطولة والبسالة والصمود والثقة بالنفس بأعلى المستويات في محاربة بؤر الشر والإرهاب، واتخاذ القراراات السيادية ومواجهة الأمور الصعبة والخطيرة والتحديات التي تواجه الامارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية بالحكمة المنشودة والبصيرة الخلاقة وبعد النظر الثاقب لاسيما في الصبر والجرأة والتحمّل والثبات، والعمل بجد للتغلب على العقبات بقلوب طاهرة مملوءة بالعز والكرامة في كل مناحي حياة الشعبين الشقيقين والحزمة الوطنية العراقية تندد بأشد العبارات عدوان التابعين لايران على دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية وتعلن تضامنها الكامل مع القطرين الشقيقين وأمنهما القومي.

يا أبناء شعبنا الثائر ضد جرائم فساد الاحزاب الطائفية والمنظمات التكفيرية المجرمة

  • إن العدوان المتصاعد بإستمرار على الامارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية لا يمكن أن يتوقف ما دامت إيران خامنئي هي التي تأمر أذرعها الإرهابية باطلاق صواريخها نحو الامارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية. وهذا يعني أن ما يحصل من قبل عصابات الحوثيين الإرهابية في اليمن من عدوان غاشم ضد الامارات العربية والسعودية، هو حرب ايرانية بالوكالة، توظفها ايران لمصالحها بإستخدام كافة المسيرات التي تصنعها والتي يتم اطلاقها من العراق من قبل مليشياتها في العراق والحوثيين صوب الإمارات والسعودية. والدليل على ذلك يتمثل يتصريح السيد مقتدى الصدر ضد المليشيات المنفلته التي أعلنت بانها هي التي توجه صواريخها بإستمرار صوب  الامارات العربية والسعودية وخاطبهم كإرهابيين خارجين عن القانون قائلاًابعدوا البلاد عن هذه الصراعات والتي تهدفون بها زج العراق في حرب خطيرة باستهدافكم دول الخليج العربية“. هذا في الوقت الذي تزور وفود ايرانية دول الخليج العربية لوضع خطط دبلومايسية وتجارية معها لمعالجة اقتصادها المنهار، وفي نفس الوقت تكلف اذرعها الإرهابية بضرب هذه الدول نفسها بالصواريخ.
  • إن من المؤسف جداً أن يعتبر الرئيس الأمريكي جو بايدن الحوثيين فريق يمني يجب ان يكون خارج لوائح الارهاب من أجل التحاور والتفاهم معهم في الوقت الذي هم من أشر أذرع إيران الإرهابية في المنطقة العربية. وهذا يعني ان الرئيس بايدن الذي أمر باغتيال زعيم داعش الارهابي ابو ابراهيم الهاشمي كما كان يجب من دون ان يمارس الوسائل الدبلوماسية معه أبداً، ولكن يمارس كافة الوسائل الدبلوماسية مع ايران المارقة وأذرعها الارهابية من الحوثيين وحزب الله البناني والمليشيات الدموية العراقية والتي تقوم ايران بتزودهم بكل ما يلزمهم لتنفيذ عمليات إرهابية، وهذا بالنسبة لبايدن يعني الارهاب الداعشي خطير والارهاب الإيراني مقبول لأنه غير خطير حسب فهمه. ويعتبر أن مفاوضات الجارية في فينا لمنع ايران انتاج سلاحها النووي هو المدخل الأساسي لتحقيق الاستقرار في الشرق الاوسط، في الوقت الذي تماطل ايران لتعطل بإستمرار سير المفاوضات لتكسب الوقت اللازم لانتاج سلاحها النووي تطوير صواريخها البالستية ومسيراتها التي لا تقل خطورتها عن انتاج سلاحها النووي.
  • وما دامت اعتداءات اذرع ايران في المنطقة العربية مستمرة فالاتفاق النووي لن يكون المدخل الصحيح لاستقرار الشرق الاوسط، بل المدخل الصحيح بالنسبة لشعوب دول المنطقة هو التصدي لآليات ايران العدوانية وتهشيم مخاطر ملفاتها التوسعية. ولهذا ترى الحزمة الوطنية العراقية ان مهادنة الرئيس بايدن لايران هو استفزاز صارخ لحلفاء امريكا الحقيقين في منطقة الشرق الأوسط، لصالح ايران ومليشياتها الارهابية التي تعزز مهاجمتها لهدم دول المنطقة بخاصة الامارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية. كما قامت وتقوم بهدم العراق واليمن ولبنان وسوريا.

الحزمة الوطنية العراقية

************