أبريل 7, 2022 Off By lsps2025

 

www.iraqnp.co.uk

الحزمة الوطنية العراقية

pin.one1@hotmail.com

رقـم البيـان ـ ( 356 )

التاريخ ـ 05 / نيسان / 2022

لقد سبق وقد دعت الحزمة الوطنية العراقية في بياناتها أمريكا والدول المتحالفة معها بإسقاط عضوية روسيا الدائمة في مجلس الأمن الدولي كونها دولة مارقة تمارس وسائل إجرامية بأبشع صورها لتحقيق أطماعها في المنطقة العربية ومحاربة المصالح الاستراتيجية للدول الساعية لتحقيق الحرية والديمقراطية لشعوبها بمساعدة ودعم امريكا والدول المتحالفة معها. ومن غير المقبول أن يتجاهل الرئيس جو بايدن الأمور التي تخدم مصالح امريكا الأمنية كما فعلها وتجاهل الرئيس ترومان دعوة ونستون تشرشل رئيس وزراء بريطانية بعد نهاية الحرب العالمية الثانية للقضاء على الإتحاد السوفيتي الشيوعي وللخلاص من مخاطره المستقبلية على العالم الرأسمالي كما نراها اليوم قائمة من قبل روسيا بوتين مع العلم بأن السلام في العالم لا يمكن أن يتحقق ما لن يتم نزع السلاح النووي من روسيا والصين وكوريا الشمالية.

يا أبناء شعبنا الثائر ضد جرائم فساد الاحزاب الطائفية والمنظمات التكفيرية المجرمة

  • إن الدكتاتور الجزار بوتين قرر أن يسحق الشعب الأوكراني المسالم بوحشية قاسية أشد من سحقه للشعب الشيشاني عندما سوى عاصمتها غروزني بالتراب ما بين 1999- 2000  بالإضافة الى جرائمه الدموية في جورجيا وسوريا الى درجة تفوق ما  قام به الزعيم النازي أدولف هتلر بغزو دولة جارة وقريبة لهبولنداعام 1939 وبسببها بدأت الحرب العالمية الثانية. 
  • وبما ان أوكرانيا بلد مستقل وجبهة أولى للديمقراطية ومتعدد الأثنيات فقد قرر بوتين سحقها، وإبادة شعبها. ولكن النتيجة ستكون إنتصار اوكرانيا على قوات الجزار  بوتين لأن أوكرانيا لم تكن وحيدة، فدعمها كبير وبإزدياد مستمر من قبل المجتمع الدولي، بالإضافة للعقوبات المفروضة عليها من قبل أمريكا وبريطانيا والاتحاد الأوروبي ودول أخرى، مع العلم بان اوروبا ستدفع ثمنا باهضاً يستحق الدفع من اجل الحرية والسلام العالمي.
  • إن الحرب الاقتصادية القائمة على روسيا ستتحول بالنتيجة الى حرب عسكرية ضد روسيا بوتين بسبب ما يشهده العالم من جرائم يرتكبها هذا الدكتاتور الدموي بوتن منذ يوم  24  شباط  2022 من جرائم حرب مهولة ببشاعتها ضد المواطنين الأوكرانيين وسيادة دولة ديمقراطية وبحق الانسانية. وتسبب بتصاعد الغلاء الفاحش في عموم دول العالم وشعوبها وهي من أكبر وأوسع الجرائم بحق الانسانية بعد الحرب العالمية الثانية.  
  • إن العالم الإنساني على يقين بأن الدكتاتور المجرم بوتين لا يمكن ان يحقق الحلم الذي يحلم به في عودة الاتحاد السوفيتي، لانه اسقط من حساباته إرادة الشعب والجيش الاوكراني في المقاومة الباسلة والتصميم على الدفاع عن بلادهم وسيادتهم على اراضيهم ، وسيجعلوا يوم 24 شباط يوم العار لروسيا بوتين وعصاباته الإرهابية في روسيا وبلا روسيا وجحوش الشيشان في ذاكرة الشعوب المحبة للحرية والسلام.
  • إن غزو روسيا لأوكرانيا قد أعاق من خطة إسرائيل ضد إيران، وغيير الشيء الكثير في سياسة امريكا وأوروبا والعالم، والمؤشرات اًصبحت واضحة بضرورة القضاء على روسيا لوضع نهاية لمخلاطرها على الامن والسلام العالميين، وقد باتت روسيا معزولة عن العالم، بسبب شجب الجمعية العمومية للأمم المتحدة لجرائمها المتواصلة في اوكرانيا، الى درجه جعلت حتى حليفتها الصين ترفض دعمها عسكرياً. بالإضافة الى الاحتجاجات والتظاهرات التي اخذت تتصاعد ضد بوتين في روسيا نفسها، خوفاً من حدوث مواجهة بين روسيا وامريكا والدول المتحالفة معها لاسيما إذا تعرضت بولندا وسلوفاكيا ورومانيا ومولودفا وهنغاريا لهجمات من قبل روسيا بوتين. مما سيؤدي الى دفاع امريكا والناتو عن حق السيادة وحكم القانون وحقوق الإنسان الأساسية، ليشعر كل فرد أو شعب أو دولة بالأمن والأمان في المستقبل من القوى الدموية كروسيا بوتين الإجرامية.

الحزمة الوطنية العراقية

************